محرر نصوص الويكي 2017

This page is a translated version of the page 2017 wikitext editor and the translation is 100% complete.
Other languages:
Bahasa Indonesia • ‎Deutsch • ‎English • ‎Tiếng Việt • ‎Türkçe • ‎dansk • ‎español • ‎français • ‎italiano • ‎kurdî • ‎lietuvių • ‎polski • ‎português • ‎português do Brasil • ‎suomi • ‎čeština • ‎русский • ‎українська • ‎עברית • ‎العربية • ‎سنڌي • ‎मराठी • ‎हिन्दी • ‎বাংলা • ‎ქართული • ‎中文 • ‎日本語 • ‎粵語 • ‎한국어
2017 wikitext editor.png

إن محرر نصوص الويكي 2017 هو وضع تعديل في امتداد المحرر المرئي يسمح للمستخدمين استخدام أدوات المحرر المرئي وشريط أدواته أثناء تعديل النص البرمجي بنصوص الويكي. يمكن الوصول إليه من داخل المحرر المرئي عن طريق النقر على الزر الموجود في شريط الأدوات للتغيير إلى نصوص الويكي.

يمكنك التسجيل لاستخدام هذا الوضع على مواقع الويكي التابعة لويكيميديا بصفة ميزة تجريبية على أجهزة سطح المكتب عن طريق الذهاب إلى صفحة تفضيلاتك.

ما هو ؟

يعمل قسم التعديل فيما يعد مساندة لواحد من الأهداف المذكورة في الخطة السنوية 2016-2017، «صيانة واجهات إنشاء المحتوى وحفظه القائمة وتحسينها بالتدريج»، على تصميم محرر نصوص ويكي جديد.

دمج المحرر الجديد في المحرر المرئي لتيسير الانتقال بين الاثنين. هذا المحرر الجديد يستخدم تصميم مشابه وكثير من الأدوات المتوفرة في المحرر المرئي، ويشمل ذلك خدمة citoid. وضع تحرير نصوص الويكي الجديد متاح في صفة ميزة تجريبية لمستخدمي أجهزة سطح المكتب. المهمة الرئيسية له على فبريكاتور هي مهمة T104479 (يشار أيضا إلى البرمجيات أحيانا باسم «محرر نصوص الويكي الحديث – modern wikitext editor» أو «محرر نصوص الويكي الجديد – new wikitext editor» أو «NWE» على فبريكاتور).

هذا المحرر محرر جديد، لا تعديل على محرر نصوص الويكي القائم. سوف يسمح وضع الميزة التجريبية للمستخدمين تقديم آرائهم وملاحظاتهم كما سيفسح لهم الوقت لتجنب إرباك المحررين فجأة وتعطيل النبيطات القائمة.

ما هي الأسباب لوجود هذا المشروع

انتهت مؤسسة ويكيميديا في 2010 من مشروع سهولة الاستخدام (الذي منحنا سمة Vector القائمة وأداة الرفع ومحرر المحتوى) وغيرت من أسلوبها للنظر في المسائل التي اختراها المجتمع في استراتيجية 2010–2015. اشتمل هذا على عدد من التحسينات على أدوات التعديل، من أبرزها المحرر المرئي، وكذلك الإشعارات وتحسينات أخرى. إلا أن الغرض ليس البحث عن بديل عن نصوص الويكي ولن يكون الغرض كذلك؛ منذ أننا نعد كلا من نظامي التعديل يحمل أهمية كبيرة على المدى الطويل لمساعدة المجتمع في مواصلة إنجاح مشاريع ويكيميديا مثلما هي الآن.

كما هو الحال في ديسمبر 2016، تقريبا على كافة مواقع الويكي التابعة لويكيميديا نقدم محررات المحتوى الرئيسية الثلاثة. محررات المحتوى متماثلة أمام المستخدمين من نواحي المظهر والتشغيل والأداء وفي أمور المساعدة والمساندة. واحد من هذه هو محرر نصوص الويكي لأجهزة سطح المكتب نسخة 2010 الذي يحمل اسم محرر الويكي «WikiEditor» والثاني هو المحرر المرئي في شكله المخصص لأجهزة سطح المكتب أو الأجهزة المحمولة والثالث هو محرر نصوص الويكي المبسط للأجهزة المحمولة.

ومنذ 2010، تعلمنا الكثير عن كيفية استخدام المستخدمين سواء كانوا جدد أو متمرسين لبرمجياتنا وماذا يودون تغييره في برمجيات التحرير التي نقدمها. وجهت أعمالنا البحثية تصميم المحرر المرئي استنادا إلى تصميمات يسيرة الاستخدام للمحررين وتمنح إشارات واضحة للمستخدمين الجدد عن كيفية استخدامها بينما لا تعوق عمل المستخدمين المتمرسين الذين يفضلون محرر الويكي «WikiEditor» الذي يعرفونه جميعا. ربما يكون غير مثالي، إلا أننا شهدنا تفضيل راسخ من مستخدمين جدد لتصميم المحرر المرئي وإشارات تدفق العمل وخبرتهم الإجمالية. كما تعلمنا الكثير من نواحي الهندسة وصممنا المحرر بسبيل محدد يمكن استخدامه على صفحة (كما هو الحال حينما تضغط على «عدل المصدر») أو داخل أداة (كما هو الحال مع Flow) وعلى أجهزة سطح المكتب أو الأجهزة المحمولة، وبطريقة يمكن توسيع استخدامها عن طريق مزايا أخرى.

ليس من المحبب أن يكون لدينا ثلاث أنظمة تعديل متباينة. هذا الأمر غير ملائم للمحررين الجدد لأن ما تعلموه من محرر واحد لا يمكن تطبيقه على ملابسات أخرى (مثل تعديل صفحة نقاش). هذا الأمر غير ملائم للمحررين المتمرسين، الذين يتعين عليهم التعامل مع عدة أمور قبل تحديد موقف المبتدئين ومن ثم مساعدتهم. هذا الأمر غير ملائم لإداري النظام، الذين يحتاجون لتأسيس احتياجات مجتمعهم في مناحي منفصلة لكل محرر على حدة، خلاف ذلك سيكتشفون أنهم لا يستطيعون استخدام بعض أنظمة التحرير. ليس من المحبب لمطوري النصوص البرمجية والنبيطات، الذين يتعين عليهم التعامل مع كثير من الملابسات (أو تجاهلها). ليس الأمر ملائما للمطورين الذين يتحتم عليهم زيادة جهدهم ثلاث مرات آخذين في الاعتبار تعقد الأجزاء في كل مرة يحتاجون لتصويب أمر أو إضافة ميزة. كما أن الأمر غير محبب للمتبرعين إلى مؤسسة ويكيميديا، التي تنفق تبرعاتهم في مساندة مسارات الأعمال المتوازية المتعددة هذه.

لهذا السبب، نحن نعمل على محرر نصوص ويكي جديد. سوف يقدم هذا المحرر خبرة استخدام واحدة متكاملة ومتماثلة سواء على أجهزة سطح المكتب أو الأجهزة المحمولة، وكذلك نصوص الويكي والمحرر المرئي. سوف يكون منصة يمكن دمجها في أنظمة تحرير أخرى حتى تكون خبرة الاستخدام متماثلة قدر الإمكان باختلاف المواقف وأنواع المحتوى. سوف نمنح المستخدمين أفضل خبرة ممكنة، بينما نقلل من حالات تعطل الوظائف القائمة.

يرجى ملاحظة أن المرحلة الحالية من التنفيذ هي تقديم هذه المنصة في صورة ميزة تجريبية والحصول على آراء وملاحظات في شأنها. لقد استوفينا متطلبات الجودة التي حددناها مرة واحدة فقط (ويشمل ذلك اختبار المستخدمين الجدد للمحرر ومدى سعادة المحررين المتمرسين)، تقريبا في منتصف 2017، سوف نشرع في تقديم النظام بصفة افتراضية بدلا من محرر نصوص الويكي الحالي. لا شك أن المستخدمين الذين لا يحبون هذا المحرر عدم استخدام المحرر بينما هو في مرحلة الميزة التجريبية، ويمكن أيضا تعطيله هو والمحرر المرئي حال إصداره للجميع. لن نزيل محرر نصوص الويكي لحالي، على الأقل أثناء السنوات القليلة القادمة. ربما يحدث وأن نسدل عليه الستار، إلا أن أي فرد يحبه يمكنه الاحتفاظ به.

أهداف التطوير والحالة

الإصدار الأول (ميزة تجريبية)

كانت الأهداف المبدئية للمشروع أن يكون معادلا لمحرر نصوص الويكي القائم الذي يحمل اسم محرر الويكي «WikiEditor» مستخدمين ذات شريط الأدوات ونفس الأزرار في ذات المواقع كما هي في المحرر المرئي حتى لا يختلط الأمر على المستخدمين. ويعني هذا تقديم كافة سبل التحكم على الأقل المتوفرة في محرر نصوص الويكي، عدا بضعة استثناءات على أزرار نادرة الاستخدام:

  • أدوات أساسية (أسود عريض، مائل، توقيع، وصلات شبكية وصور)؛
  • أدوات متقدمة (عناوين، قوائم برؤوس أقلام، قوائم مرقمة، كبير، صغير، نص فوقي وتحتي، معارض صور وجداول)؛
  • إدراج محارف خاصة؛
  • البحث والاستبدال

انتهى العمل على كل هذه في أغسطس 2016، بالتزامن مع عدد كبير من الأدوات التي لم تكن في محرر نصوص الويكي القائم (مثل الشطب والتخطيط وإدراج قالب وخلافه)، وميزات مثل تحويل نص إتش تي إم إل الملصق إلى نص ويكي تلقائيا. كما قدمنا أيضا على وجه التحديد أداة إضافة الاستشهادات آليا التي تحمل اسم «citoid» التي تسمح للمستخدمين بإضافة المراجع سريعا باستخدام معرفات الموارد الموحدة «URL» أو معرفات الكائنات الرقمية (DOI). هذا الأمر مشابه للنبيطات التي صممتها بضعة مواقع ويكي مثل ويكيبيديا الإنكليزية لاستخدامهم الخاص من قبل، إلا أنها متقدمة عنها، ولن تكون متاحة الآن لكافة مواقع الويكي.

نفذنا أعمال اختبار جودة مستفيضة كي نحرص على أن المزايا تعمل كما هو متوقع، وكذلك مراجعة للتصميم واختبار منظم للمستخدمين. وحينما رأينا أنها تعمل كما يرام، وأنها (على الأقل) ليست سيئة للمستخدمين الجدد، طلبنا آراء وملاحظات المستخدمين المتمرسين على كافة المستويات عن طريق طرحها ميزة تجريبية.

الإصدار التجريبي النهائي (قبل الطرح العام)

كان الغرض من الإصدار الأول ميزةً تجريبية هو جمع آراء وملاحظات مبدئية عن مدى كفاءة المحرر الجديد مع المستخدمين. نتوقع أن تشتمل الآراء والملاحظات على عدة اقتراحات بتغييرات. يوجد عدد من التحسينات التي ننظر إليها بعين الاعتبار. يحتاج بعض من هذه تناوله بالبحث قبل إصدار محرر نصوص الويكي الجديد خارج المزايا التجريبية. بعض من هذه التحسينات صعب من الناحية الفنية وبالتالي أجلنا العمل عليها، بينما كان البعض الآخر يحتاج لآراء وملاحظات من المستخدمين القائمين كي يتسنى لنا تصميم المزايا لتكون مفيدة قدر الإمكان.

بالنسبة للفئة الأولى (التحديات الكبرى)، نرى أننا سوف نحتاج للتعامل مع مسألة تعديل الفقرات، حيث ينتج عن النقر على تعديل عرض أجزاء من الصفحة لتعديلها، وكذلك تصميم مستجيب بالكامل، حتى يمكن تكبير وتصغير الواجهة بشكل أفضل على الأجهزة الصغيرة، حيث يكبر المستخدمين الشاشة، أو أسباب أخرى متعلقة بتيسير الاستخدام والمنصة ذاتها؛ سوف تساعدنا هذه الأمور في تقديم الميزة في الأجهزة المحمولة لتكون مثالا تجريبيا أيضا، كي نضمن أنها تعمل دون مشاكل مع كافة محررينا، ليس فقط على أجهزة سطح المكتب.

أما بالنسبة للفئة الثانية (مطلوب آراء وملاحظات)، سوف نحتاج لتقديم مساعدة من داخل المحرر كي نرشد المستخدمين إثناء عملية التحرير من أول مرة ينقرون فيها على تعديل ولاحقا في خطوات تعديلهم. يحتوي محرر نصوص الويكي في الوقت الراهن على لسان «مساعدة» يحتوي على بعض من إرشادات نصوص الويكي المختصرة؛ أما في المحرر المرئي، توجد وصلة شبكية إلى دليل المستخدم، الذي يمكننا استنساخه لهذا الغرض. كيف سيعمل هذا الأمر وما يجب تسليط الضوء عليه، هي أمور يمكن لكثير من أعضاء المجتمع تقديم رأيهم الخبير في شأنه. كما سنحتاج إلى تنظيف كيفية توسيع النبيطات للمحرر، منذ أن عملية دمج المحرر الجديد في الوقت الراهن معقدة ومسببة للحيرة. قد ينتج عن هذا تحويل بعض النبيطات أصعب مما يجب أن يكون. تعتمد كثير من مجتمعات الويكي على نبيطات بعينها لتسريع تدفق التحرير لديهم، ومن الأهمية بمكان أن نحافظ على قدرة مواقع الويكي على تجربة التحسينات مثل هذه بمرونة.

أية تغييرات من هذا النوع والحجم في المعتاد قد تصبح معوقة لتدفق عمل بعض من المستخدمين، وسيكون لدينا بضعة مسائل 'ثانوية' إلى حد ما لم تحظى بالاهتمام. نحن نتطلع لتحديد هذه المسائل والتعامل معها في الأسابيع والأشهر التالية لإصدار الميزة التجريبية.

أمور يطيب إضافتها

إضافة إلى ما سلف ذكره، توجد ميزات أخرى جديدة نود أن نقدمها إن أمكن، إلا أنها قد تكون مكلفة للغاية من ناحية التصميم أو بطيئة للغاية للمستخدمين، وبالتالي لا نعتزم تقديمها من البداية. واحدة من السمات التي يسعدنا إضافتها هي حفظ مسودات محلية آلية لتكون تعديلات بيد المستخدم، حتى لو حدث أن متصفح المستخدم توقف عن العمل أو انقطعت عنه الطاقة أثناء التعديل يمكن للمستخدم مواصلة التعديل بدلا من البدء من جديد. قد يسعف هذا الأمر المستخدمين من حالات مثبطة للهمة نادرة الحدوث، خاصة من يستخدمون أجهزة كمبيوتر قديمة أو يعانون من اتصال شبكي سيء.

واحدة من المزايا الكبرى التي يحظى بنقاش كثير هي تظليل الإعراب البرمجي لنصوص الويكي كي يساعد في توجيه عيني المستخدم إلى المحتوى المناسب الذي يبحث عنه. صممت هذه الميزة في الواقع لمحرر نصوص الويكي القائم في سنة 2011، إلا أننا اضطررنا لهجرها بسبب التشابك الكبير لوسائل نصوص الويكي وهو ما كان يعني أنها تبطئ أغلب المستخدمين كثيرا. بعد مضي خمس سنوات، أصبحت أغلب أجهزة المستخدمين أسرع قليلا من ذي قبل، وهو ما يساعدنا قليلا. كما أن الأمر قد يكون جديرا بالاستكشاف كيف يمكننا تصميم ميزة تنفذ ذلك لو بسطنا أنواع نصوص والويكي التي نحاول تظليلها.

(في الوقت الراهن، تظليل الإعراب البرمجي يقدمه Remember the dot's syntax highlighter وكذلك WikEd ، وهي متاحة على بعض من مواقع الويكي في صفة نبيطات.) كما قدمنا تظليل الإعراب البرمجي في gerrit:#/c/343878/ إلى محرر نصوص الويكي 2017 باستخدام Extension:CodeMirror .

شيء آخر أكثر تعقيدا وعرضة للأخطاء من تظليل الإعراب البرمجي، إلا أنه أكثر نفعا، هي ميزة طي هياكل نصوص الويكي في كتل حتى يمكن للمستخدمين تجاهل أمور لا يرغبون في تعديلها بسهولة دون الاطلاع عليها. يمكن على سبيل المثال طي نصوص صناديق المعلومات الطويلة أو المراجع في كتل إلى أن يرغب المرء في تعديلها. إن التقنيات التي صممناها للمحرر المرئي ملائمة على وجه التحديد لتقديم حالة الاستخدام هذه بصورة جديرة بالثقة، لهذا السبب قد يصبح هذا الأمر شيء نسعى لتنفيذه. مرة أخرى، كما هو الحال في تظليل الإعراب البرمجي قد نحتاج إلى المساومة على تعقيد نصوص الويكي التي نعرفها مقابل تقديم شيء مناسب كفاية ليكون نافعا لأغلب مستخدمينا.

ميزة أخرى طيبة يمكننا تقديمها هي إشعار المستخدمين حينما يحفظون باستخدام زرين اثنين أو ثلاثة أزرار من أجل إضافة موجز تعديل بنقرة واحدة استنادا إلى نشاطهم الأخير. مثل هذه الميزة رائجة على بعض مواقع الويكي في صفة نبيطة ويطيب تقديمها لكل المستخدمين على كافة مواقع الويكي، دون أن تحتاج مواقع الويكي هذه أن يكون لديها خبير في النبيطات متاح كي يساعدهم في إعدادها وتولي صيانتها.

المصادر

انظر أيضا